Skip links

أي إتجاه يتوجه إليه المستثمرون بعد أزمات فيروس كورونا المستجد؟

يقوم المستثمرون المُحّنكون باستثمار أموالهم في الأراضي الزراعية المُدارة بالتملك الحر، وذلك عقب تفشّي وباء فيروس الكورونا المستجد. وقد أصبح من الواضح أكثر فأكثر أن الأراضي الزراعية المُدارة لها قيمة أساسية كبيرة يُرجح أن تزداد في المستقبل القريب جدًا. ومازالت الزراعة تتفوق على غيرها من فئات الأصول الأخرى، حتى في مثل هذه الأيام من حالات عدم اليقين الاقتصادي. وينقل المستثمرون أموالهم من الأسهم والسندات وصناديق الاستثمار والمعادن النفيسة إلى الاراضي الزراعية المدارة. لماذا؟ إن الإجابة بسيطة جدًا في الواقع. لأن الناس سوف يشترون الطعام بغض النظر عن ظروف الاقتصاد، كونه سلعة حيوية للغاية، ولا يمكن للبشر الاستغناء عنه. فالمزارع المُدارة التي تنتج ثمار جافة ذات قيمة سلعية مثل اللوز والجوز ستكون لها قيمة متزايدة يوما بعد يوم. خلال تلك الأوقات لا معنى للاستثمار في الأصول غير الموثوقة مثل العقارات التقليدية والأسهم المتقلبة.

فالاقتصاد العالمي مهدد حاليًا بالأزمات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد، حيث تتزايد حالة عدم اليقين في الأسواق. حتى لو سيطرت الحكومات في جميع أنحاء العالم على فيروس كورونا، فمن المرجح أن يظهر مرة أخرى عندما يعود الهواء البارد في الشتاء القادم. العبرة من هذه القصة، هي أننا لا نستطيع أن نكون واثقين إلى متى ستؤثر هذه الأزمة العالمية على الاقتصاد، ولابد أن يستعرض المستثمرون خيارات للحماية المالية طويلة المدى. ويوفر الاستثمار في الأراضي الزراعية المدارة استثمارا قويًا ومأمونًا وموثوقًا به. بغض النظر عن حالة الاقتصاد، فإن تناول الطعام بالنسبة لنا شيئ حتمي، وهناك كمية محدودة من الأراضي الزراعية التي تتميز بتربة خصبة ومياه جيدة . تحتاج البلدان إلى إنتاج الغذاء في أراضيها الزراعية دون توقف. لن تختفي هذه الحاجة الأساسية للتغذية أبدًا. التأثير على هذا المجال يُعد بسيطًا، حيث أنه من المتوقع أن تزيد قيمة الأراضي الزراعية المدارة في السنوات القادمة. لا يمكن قول الشيء نفسه عن أنواع أخرى من الاستثمارات مثل السندات أو الأسهم أو الحصص أو العقارات التقليدية، جراء ما نشهده اليوم مع أزمة فيروس كورونا العالمية

الأراضي الزراعية المدارة كفئة من الأصول

من المرجح ظهور الاحتياجات الاقتصادية الرئيسية الواردة أعلاه في السنوات والعقود المقبلة، مع استمرار نمو السكان وازدياد ندرة الأراضي الزراعية الجيدة النوعية. ونتيجة لذلك، ستستمر استثمارات الأراضي الزراعية في التطور. يحتاج العالم إلى إطعام سكانه وهذه الحاجة تستمر في الازدياد مع تزايد عدد السكان. ستزداد قيمة الأراضي الزراعية كفئة من الأصول. وفقًا للبيانات والمعلومات حول الأزمة الاقتصادية العالمية الأخيرة، أصبح من الواضح أن قطاع الأراضي الزراعية لا يتأثر بالتقلبات الدورية للاقتصاد ككل، مما يجعله أحد أفضل الاستثمارات خلال فترات الركود والأزمة المالية العالمية. فالسكان سيحتاجون دائمًا إلى الغذاء المزروع في تلك الأراضي الزراعية لتلبية الطلب المتزايد المستمر.

لماذا تعتبر الأراضي الزراعية المدارة موثوقة للغاية

إن مرونة عوائد الأراضي الزراعية خلال فترة ركود الاقتصاد العالمي هي حقيقة بازغة بزوغ الشمس، وقد ثبت مرة أخرى اليوم. إن الاقتصاد متقلب بشكل لا يصدق، مع العديد من الأزمات الاقتصادية وخاصة الآن مع أزمة كوفيد-19. حتى قيم العقارات تتأثر بشكل سيئ خلال أوقات عدم اليقين تلك. إن الاقتصاد العالمي المترابط بشدة، لذلك أي حدث في الصين أو أوروبا أو الولايات المتحدة أو أي مكان آخر لديه القدرة على بدء تقلبات كبيرة في قيم:

  • العقارات التقليدية
  • الصناديق المشتركة
  • المعادن النفيسة
  • الأسهم
  • العملات المشفرة
  • والعديد من المنتجات الاستثمارية الأخرى

وهناك استثمار واحد يظل على حاله، وهو ثابت حقيقي وسط تقلبات السوق التي تبدو حتمية: الأراضي الزراعية المدارة.

وتسببت الأزمة المالية لعام 2008 في حدوث ركود حاد وطويل الأمد في العديد من الاقتصادات الرائدة في العالم. وشهدت معظم قطاعات الاقتصاد آثارًا سلبيةً جراء الأزمة المالية. ومع ذلك، كانت هذه الفترة مربحة نسبيًا للقطاع الزراعي، مما أدى إلى ربحية قوية للقطاع الزراعي، وارتفاع قيم الأراضي الزراعية. يُزرع الطعام المستهلك في المدن والضواحي والمناطق الريفية في مزارع بلادنا وكذلك في الأراضي الزراعية في بلدان أخرى. وهذا يعني أن استثمار الأراضي الزراعية هو أحد القطاعات الأكثر أمانًا لاستثمار أموالك. حقيقة أخرى هي أنه مع نمو المدن وتوسعها باستمرار ، فإن المساحة المخصصة للأراضي الزراعية أصبحت محدودة. ونتيجة لذلك، ظهر اختلال ناشئ بين الأراضي المحدودة المتاحة للزراعة وتزايد عدد سكاننا. على الرغم من أنه يمكننا بالتأكيد صنع المزيد من السيارات والمجمعات السكنية وناطحات السحاب في المدن الكبيرة ولكن لا يمكننا صنع المزيد من الأراضي الزراعية. هذه الندرة الطبيعية تجعل الأراضي الزراعية أكثر قيمةً مع انخفاض الموارد الطبيعية لكوكبنا ووصول عدد السكان إلى مستويات مرتفعة جديدة مع مرور كل عام. ونحن على يقين بأن نمو سكان العالم لن يتوقف، وأن توافر المزارع الجيدة سيتناقص بمرور الوقت. لذلك، من المرجح أن تزيد قيمة الأراضي الزراعية عبر الأجيال القادمة، أو حتى في أسوأ الحالات، تحافظ دائمًا على قيمتها. ‍ لماذا يتجه المستثمرون إلى الأراضي الزراعية في أوقات عدم اليقين. وتعد مرونة عائدات الأراضي الزراعية واتساقها استثنائيين مقارنة ببدائل الاستثمار الأخرى. يمكن أن يكون انخفاض تقلبات الأراضي الزراعية ذا قيمة في فترات عدم اليقين المالي. وفي فترات التقلبات الاقتصادية، أثبتت الأصول، خلافًا للمنتجات المالية الأخرى، أنها مرنة للغاية وتتفوق على جميع فئات الأصول الأخرى. ومن المؤكد أن هذه العوامل تخلق حجة مقنعة لإدراج الأراضي الزراعية في حافظة متنوعة. سيحتاج الناس دائمًا إلى طعام مغذي ولذيذ، مما يجعل الأراضي الزراعية استثمارًا ذكيًا في العشرينات والثلاثينات من القرن الحادي والعشرين، بل وما بعدهم.

الفوائد الإضافية للأراضي الزراعية المدارة

ستقوم بعض الدول بطباعة الأموال مما يؤدي إلى التضخم، وذلك ردًا على الأزمات الاقتصادية مثل جائحة فيروس كورونا. ونتيجة لذلك، يفقد المال عادة بعض قيمته المستحقة. التضخم يجعل المال الذي عملت بجد من أجله يساوي أقل بكثير. تُعد الأراضي دائمًا بمثابة حماية جيدة ضد التضخم، كما إنها بإعتبارها فئة أصول، لها علاقة إيجابية بالتضخم. تاريخيًا، كانت قيم الأراضي الزراعية ترتفع دائما بشكل أسرع من التضخم، وبالتالي فإن الأراضي الزراعية هي تأمين فعال ضد التضخم وأداة لحماية رأس المال. أضف إلى ذلك أن المتاجر الكبرى في جميع أنحاء العالم تزيد أسعار الأغذية عندما تحدث أزمات مثل أزمة فيروس كورونا، وأصبح من السهل للغاية أن نفهم لماذا نشهد مثل هذه الارتفاع أثناء حدوث أزمة اقتصادية. انطلاقًا من هذه النقطة،

ستقوم بعض الدول بطباعة الأموال مما يؤدي إلى التضخم، وذلك ردًا على الأزمات الاقتصادية مثل جائحة فيروس كورونا. ونتيجة لذلك، يفقد المال عادة بعض قيمته المستحقة. التضخم يجعل المال الذي عملت بجد من أجله يساوي أقل بكثير. تُعد الأراضي دائمًا بمثابة حماية جيدة ضد التضخم، كما إنها بإعتبارها فئة أصول، لها علاقة إيجابية بالتضخم. تاريخيًا، كانت قيم الأراضي الزراعية ترتفع دائما بشكل أسرع من التضخم، وبالتالي فإن الأراضي الزراعية هي تأمين فعال ضد التضخم وأداة لحماية رأس المال. أضف إلى ذلك أن المتاجر الكبرى في جميع أنحاء العالم تزيد أسعار الأغذية عندما تحدث أزمات مثل أزمة فيروس كورونا، وأصبح من السهل للغاية أن نفهم لماذا نشهد مثل هذه الارتفاع أثناء حدوث أزمة اقتصادية. انطلاقًا من هذه النقطة، وتولد الأراضي الزراعية أصولا مثل الأغذية وغيرها من المواد الخام التي سيحتاجها الناس دائمًا، بغض النظر عن مراحل الاقتصاد أو أزمة فيروس كورونا الأخيرة.

أداء الأراضي الزراعية المدارة خلال الأزمات الاقتصادية مثل أزمة فيروس كورونا

هناك اعتقاد خاطئ شائع بأن المعادن النفيسة مثل الذهب والفضة هي الاستثمار الآمن الوحيد خلال الاضطراب الاقتصادي أو السياسي. لكنها يمكن أن تنخفض بشكل كبير عندما لا يكون هناك أسهم في الأسواق. يبدو أن المستثمر العادي قد أغفل الملاذ الآمن للأراضي الزراعية لمجرد أن الاستثمار في الأراضي الزراعية كان معقدا جدا ومكلفا في الماضي. بفضل المفهوم الثوري الذي تبنته Invest4land، فإن شراء الأراضي الزراعية أمر بسيط للغاية وخالي من المتاعب. يدير Invest4land أراضي المستثمر ويقدم له العوائد في نهاية كل عام. مع Invest4land، يمكن للمستثمرين أن يمتلكوا ملكية كاملة في أفضل مزارع اللوز أو الجوز التي تدار في أوروبا في إسبانيا وتركيا.

لدى مستثمري الأراضي الزراعية الفرصة لكسب المال بطريقتين:

  • تزيد قيمة الأرض دائمًا مع تقدم الوقت.
  • الربح من حصاد تلك الأرض بالإضافة إلى الدخل الإضافي للفواكه الجافة في إطار مفهوم الحراجة الزراعية.

يختلف نموذج Invest4land عن منصات الأراضي الزراعية الأخرى، لأنه يسمح لك بامتلاك الأراضي الزراعية الفعلية، وجميع البنية التحتية على الأرض، والأشجار عليها والأرباح من الحصاد. انسى كل ما تعرفه عن العقارات التقليدية. وتعد العقارات الزراعية الذكية واعدة مع عائدات أعلى بكثير ومستقرة مقارنة بالعقارات التقليدية. ابدأ في كسب عوائد سنوية تزيد عن 20٪ اليوم من خلال الأراضي الزراعية المدارة.

  • ملكية سند الملكية بالكامل (100٪ تملك حر)
  • دخل مرتفع (متوسط 20.6٪ للسنوات العشر الأولى)
  • كل عام ينمو دخلك مع نمو شجرتك حتى نضجها
  • بعد عشرة أعوام، يمكن أن يصل عائد الاستثمار إلى أكثر من 38.4٪ سنويًا
  • خيارات دفع سهلة (30٪ دفعة أولى ، 24 شهرًا من التقسيط)
  • استثمارات خالية من المتاعب، تقوم Invest4Land بكل العملية من الألف إلى الياء
  • أعلى إنتاجية وجودة
  • استراتيجية خروج سهلة ومربحة للغاية
  • مزايا الحوافز الضريبية لأصحاب الجوز في الأراضي الزراعية
  • نظام إدارة الأراضي الزراعية

تنويع الأصول مع الأراضي الزراعية المدارة

بحسب توقعات التقرير الحالية، من المتوقع أن يصل عدد سكان العالم الحالي البالغ 7.3 مليار إلى 8.5 مليار بحلول عام 2030 وأكثر من 10 مليار في عام 2050. والزراعة المستدامة هي الحل الوحيد لإطعام مثل هؤلاء السكان. من الواضح أن لا شيء سيكون ذا قيمة مثل أرض زراعية جيدة ذات تربة خصبة ومياه جيدة. تثبت الأصول مثل الأراضي الزراعية أنها استثمارات فعالة للغاية من حيث تنويع الأصول. تؤدي إضافة حافظة الأراضي الزراعية إلى زيادة متوسط عائد الاستثمار السنوي الخاص بك مع تقليل تقلب محفظتك. الاستثمار في الأراضي الزراعية هو سوق متخصص أقل ارتباطًا بعوائد الأسهم وأسواق السندات والعقارات التقليدية. يبدو الاستثمار في الأراضي الزراعية اليوم منطقيًا فقط، نظرًا لأنه يجب على المزارعين الاستمرار في إنتاج الغذاء.

يجعل Invest4Land استثمار الأراضي الزراعية بسيطًا جدًا وخاليًا من المتاعب فمن الواضح أن هذا هو الوقت الأمثل للاستثمار في الأراضي الزراعية، يجعل Invest4land عملية الاستثمار بسيطة ومباشرة. نحن نركز على إمكانية الربح المرتفعة والمحاصيل ذات القيمة العالية للسلع مثل الجوز واللوز. يُعد استكشاف هذه الفرص أمرًا بسيطًا حيث توفر فرق الاستثمار المتخصصة لدينا الخبرة والوصول والإحصاءات الحصرية اللازمة لجعل مشروعك الاستثماري في الأراضي الزراعية مشروعًا ناجحًا. سيكون لدى مستثمرينا مستشارون متخصصون مرافقون لهم أثناء عملية اتفاقيات الشراء والإدارة. سيتم تقديم التقارير المهنية كل ثلاثة أشهر للمشاريع وسيتم تقديم تقرير الحصاد في نهاية فترة الحصاد.

هل انت على استعداد للبدء في هذا الاستثمار؟

ربحنا لجائزة أفضل شركة ناشئة يعطينا المزيد من التحدي لأنفسنا باستمرار من أجل إعطاء الأفضل. نحن علامتك التجارية القوية

دعنا نبدأ الآن

Leave a comment